أنت هنا

تفكيك شبكة لترويج زيوت مغشوشة من طرف شرطة الفقيه بن صالح..احذروا الزيوت المغشوشة فهي سموم قد تقتل وتسبب أمراض خطيرة جدا !!

• نزار.ت
8 مارس 2017 - 16:57

تفكيك شبكة لترويج زيوت مغشوشة من طرف شرطة الفقيه بن صالح..احذروا الزيوت المغشوشة فهي سموم قد تقتل وتسبب أمراض خطيرة جدا !!!راهه ماشي كل زيت خضراء راها بلدية.

في الأخبار الأمنية تمكنت عناصر شرطة النجدة بمدينة الفقيه بن صالح صباح اليوم من إيقاف عنصر في عقده الرابع متلبسا بترويج كمية من زيت الزيتون المغشوشة داخل الأحياء الشعبية مستغلا عوامل غياب المراقبة والجهل وبحث المستهلكين عن المواد الاستهلاكية الرخيصة.
العنصر الموقوف ، البالغ من العمر 35 سنة والمنحدر من مدينة تاونات قام رفقة شريك له بجلب كميات كبيرة جدا من زيت الزيتون المغشوشة عبر سيارة للنقل المزدوج ،حيث قاما ببيع جلها عبر مدن خنيفرة ، أزرو ، بني ملال والفقيه بن صالح.
المشتبه به يقوم رفقة شريكه الذي لا زال في حالة فرار باقتناء مخلفات وبقايا زيوت القلي من محلات صنع الإسفنج والمطاعم الشعبية بأثمنة بخسة ، ثم خلطها بأقراص مجهولة الطبيعة والمصدر لإضفاء الصبغة الخضراء عليها وبيعها للمواطنين المنحدرين من فئات هشة عبر التجوال في الأحياء الشعبية والأسواق الأسبوعية ، بأثمنة تتراوح ما بين 30 و35 درهما للتر الواحد ،مدعين أنها زيوت مجلوبة من منطقة جرسيف.
لكن يقظة شرطة النجدة بمدينة الفقيه بن صالح أوقعت المشتبه به بينما كان يحاول ترويج بضاعته الفاسدة والمغشوشة على مستوى شارع بن عمران وسط المدينة وحجز 10 لترات من الزيت المذكورة ،حيث تبين بعد التحقيق معه أن شريكه الذي لا زال في حالة فرار يقوم بإنزاله وسط الحي المستهدف لترويج كمية قليلة من البضاعة ، قبل نقله إلى مكان آخر حتى لا يثير الانتباه.
الواقعة هزت جمعيات حماية المستهلك وفعاليات المدينة التي دقت ناقوس الخطر ودعت السلطات المحلية والمؤسسات المعنية إلى تكثيف عمليات المراقبة لتشمل الأسواق الأسبوعية ومحلات بيع المواد الاستهلاكية والأكلات الخفيفة، لمنع استعمال مثل هاته السموم التي تشكل خطرا كبيرا على صحة وحياة المواطنين.
هذا وقد تم وضع العنصر الموقوف تحت تدبير الحراسة النظرية لفائدة البحث الذي يجري معه تحت إشراف النيابة العامة المختصة ، فيما يجري البحث عن شريكه أو شركائه من أجل إيقافهم وإحالتهم على العدالة من أجل تهم تتعلق بالحيازة والغش وبيع مواد استهلاكية من شأنها الإضرار بصحة المواطنين ،وذلك فور انتهاء التحقيق الجاري في الموضوع.

مصدر المقال : الفقيه بن صالح نيوز

تعليقات المقال على موقع الفيسبوك

- جميع المقالات و التعاليق المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس لموقع الفقيه بن صالح-نت أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

- تنشر فقط التعاليق المنشورة باللغة الفرنسية و الانجليزية و العربية .في التعليقات يمنع كنابة الحروف العربية بلغة اجنبية متل كلمة (salam).

- يمكنك استعمال لوحة المفاتيح العربية (clavier arabe) الموجودة على الرابط التالي clavier arabe