أنت هنا

معلومات عن عيد أضحى ربما لم تعرفها من قبل!!

سفيان بهتي
30 أغسطس 2017 - 23:13
يعتبر عيد الأضحى المبارك من أعظم شعائر الدين الإسلامي، وهو ثاني أعياد المسلمين بعد عيد الفطر. تبدأ احتفالات عيد الاضحى بأداء صلاة العيد فجر اليوم الأول من العيد الذي يستمر أربعة ايام. وتصلى هذه الصلاة في مصلى خارج "المساجد"  و تجوز كذلك داخل المساجد. بعد أداء الصلاة ينتشر المسلمون ليقوموا بذبح أضحياتهم تطبيقا للآية القرآنية: "إنا أعطيناك الكوثر ،فصلّ لربك وانحر".
و يوافق عيد الأضحى يوم 10 ذو الحجة في كل سنة، حيث يحتفل العالم الإسلامي بهذه المناسبة في كل أنحاء الأرض، ويمتد حتى 13 ذو الحجة، حيث ينهي الحجيج مناسكهم .
 
من سنن عيد الأضحى المبارك اقتداءً برسوله صلى الله عليه وسّلم نجد: 
 
التكبير: يشرع المسلمون في التكبير ابتداءا من فجر يوم عرفةٍ إلى آخر أيام التشريق، ويستحب إظهار التكبير بعد كل صلاةٍ تصلّى بالمسجد جماعة، وذلك  بهدف تذكير المسلمين بشعائر الإسلام، التكبير يكون بترديد الجملة: لله أكبر الله أكبر الله أكبر لا إله إلا الله، والله أكبر الله أكبر ولله الحمد. 
حضور صلاة العيد: تعنبر صلاة العيد سنةٌ مؤكدة، حيث أمر رسول الله صلى الله عليه و سلم الرجال والنساء أن يحضروها. 
المشي إلى المصلى: يوم العيد يستحب  أن يذه الميلم إلى المصلى ماشياً و ليسراكبا، لكن إن ذهب راكباً فلا حرج عليه من ذلك.
الرجوع من صلاة العيد من طريق مختلف:  يستحب يوم العيد أن يعاكس المصلي الطريق، بمعنى أن يذهب المصلى الى المسجد من طريقٍ، ويرجع من طريقٍ آخر. وعن أبي هريرة -رضي الله عنه - قال: ((كان النبي - صلى الله عليه وسلم – إذا خرج إلى العيد يرجع في غير الطريق الذي ذهب فيه)) ويجوز الرجوع في الطريق الذي ذهب فيه كما ثبت هذا من فعل بعض الصحابة- رضوان الله عليهم.
 ذبح الأضحية : يعتبر ذبح الاضاحي يوم عيد الاذحى سنة مؤكدة، ويكون الذبح بعد صلاة العيد، لقوله صلى الله عليه وسلم: (من ذبح قبل أن يصلي فليعد مكانها أخرى، ومن لم يذبح فليذبح)، ويجوز الذبح طيلة أيام التشريق، ولا يقص المضحّي من شعره ولا يحلق الشعر من بشرته ولا يقلّم أظافره حتى يذبح أضحيته. بعد ذلك يمكنه قص الشعر و تقليم الأظافر.
الاغتسال والتطيب: من سنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم الاستحمام و الاغتسال يوم العيد والتطّيب بأفضل الملابس و العطور بدون إسرافٍ و تبذيرٍ، لأجل إشعار الآخرين بفرحة العيد. 
تبادل تهاني العيد: صباح يوم العيد يتبادل المسلمون التهاني و التبريكات من الأقارب و الأصدقاء بقدوم العيد، و فضل العلمان و رجال الدين ان يقال يوم العيد"تقبّل الله منا ومنك".
 الأكل من الأضحية: يقول تعالى في سورة الحج " فكلوا منها وأطعموا " حيث أجاز الله تعالى  لصاحب الأضحية الأكل منها. ولايؤكل من الأضحية  إلا بعد صلاة العيد.
 صلة الرحم و زيارة الاقارب: إن زيارة الأقارب في كل وقت شيء جميل  لكن يوم العيد شيء أفضل.المسلمون يستغلون هذه المناسبة لزيارة بعضهم البعض و صلة الأرحام بينهم و خاصة الوالدين.
 
شارك المقالة مع أصدقائك جزاك الله خيرا ...
 
 تقبل الله منا ومنكم صالح الأعمال وكل عام وأنتم بخير 

تعليقات المقال على موقع الفيسبوك

- جميع المقالات و التعاليق المنشورة في الموقع تعبر عن رأي أصحابها وليس لموقع الفقيه بن صالح-نت أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية.

- تنشر فقط التعاليق المنشورة باللغة الفرنسية و الانجليزية و العربية .في التعليقات يمنع كنابة الحروف العربية بلغة اجنبية متل كلمة (salam).

- يمكنك استعمال لوحة المفاتيح العربية (clavier arabe) الموجودة على الرابط التالي clavier arabe